إطلالة ثقافيةفي الواجهة

من بينهم المغربي ياسين لشهب: كوكبة من الأصوات العذبة تحيي ثاني سهرات “منشد الشارقة”

الإعلامي – الثقافي والفني

 الشبكة الوطنية للاتصال والعلاقات العامة – NNC

 

من بينهم المغربي ياسين لشهب: كوكبة من الأصوات العذبة تحيي ثاني سهرات “منشد الشارقة”

 10 مشتركين تأهلوا من السهرة الافتتاحية للبرنامج

 

تنطلق غداً (الخميس)، وعلى الهواء مباشرة عبر قناة الشارقة الفضائية، ثاني سهرات برنامج “منشد الشارقة“، الذي تنظمه مؤسسة الشارقة للإعلام، في دورته العاشرة هذا العام، على خشبة مسرح المجاز بالشارقة، بمشاركة 10 أصوات عربية تأهلت من السهرة الافتتاحية بعد أداء لافت قدّمه جميع المشاركين.

ويخوض كلّ من المنشدين: علي بن صالحة من تونس، وحامد الحبشي من اليمن، وعبد الفتاح جحيدر من ليبيا، ويوسف محمود من مصر، وصالح الخلايلة من الأردن، وياسين لشهب من المغرب، وسلطان السامرائي من العراق، وأحمد قيمة من سوريا، ووليد علاء الدين من لبنان، وياسين حموش من الجزائر، غمار منافسات السهرة الثانية بطموح كبير للانتقال إلى المرحلة المقبلة من مشوار السعي للظفر باللقب.

ياسين لشهب خلال السهرة الأولى

وامتازت السهرة الافتتاحية من البرنامج التي أقيمت الجمعة الماضية، بتألق من جميع المنشدين الذين ألهبوا بإحساسهم وقدراتهم الصوتية مسامع جمهور مسرح المجاز، حيث قدّموا أجمل ما لديهم من لوحات إنشادية أثبتوا من خلالها تمتّعهم بخامات صوت ذهبية تلفت الانتباه إلى عراقة هذا الفن.

وودّع البرنامج خلال سهرته الأولى كلّ من الإماراتي سعيد بن شملان الطنيجي، والسوداني خالد محجوب، والسعودي عثمان العباسي، فيما سيستكمل المشاركون مسيرتهم خلال السهرة الثانية بمشاركة فرقة ريحان الماليزية. وتشهد السهرة الثانية إقصاء أربعة منشدين، ليتأهل الستة المتبقين منهم للسهرة الثالثة والختامية، التي تستضيف الفنان العالمي ماهر زين.

ويعتبر منشد الشارقة أحد أهم برامج المسابقات الهادفة إلى اكتشاف المواهب الإنشادية في الوطن العربي، حيث يصل هذا العام إلى عقده الأول بعد تخريج عشرات المنشدين الذين أصبحت لهم مكانتهم البارزة في هذا المجال، وبات لهم صيت في أوساط الفن الهادف بمختلف الدول العربية والغربية، حيث شارك في دوراته السابقة متسابقون من فرنسا، وبلجيكا، وإيطاليا، وأندونيسيا، وماليزيا، والبوسنة والهرسك، وتركيا.

لجنة الحكم بمنشد الشارقة 10

منشد الشارقة

اظهر المزيد

مواضيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: