إطلالة ثقافيةفي الواجهة

مركز عناية يختتم ملتقاه الثقافي السابع ويحتفي بالفنان عبد اللطيف آيت بن عبد الله

مركز عناية يختتم ملتقاه الثقافي السابع ويحتفي بالفنان عبد اللطيف آيت بن عبد الله

الإعلامي – الثقافي والفني

أسدلت فعاليات الملتقى الثقافي الوطني السابع لمركز عناية للتنمية والأعمال الاجتماعية،  الأحد 25 مارس الجاري، بتكريم شخصية السنة الثقافية الفنان والباحث في التراث، عبداللطيف آيت بن عبدالله، بمسقط رأسه بقرية الجدورة بجماعة المنابهة نواحي مراكش.

حفل الاختتام الذي حضره عشرات رواد الثقافة والإبداع والإعلام المحلي والوطني وساكنة المنطقة ونواحيها، كان بتنسيق مع الجماعة الترابية “المنابهة”، تضمن ندوة تاريخية في ” تاريخ المنابهة ورجالاتها ” بمشاركة الباحثين والمؤرخين أحمد متفكر وعزيز آيت بنصالح ومحمد سموني. وتنظيم ثلاث ورشات في الخط العربي والرسم والتغذية الصحية من تأطير الفنانين أبو عبيدة محمد ورشيد زيزي ومصطفى امناين وعبدالسلام زاهر وسليمان العكلي.

بعد الزوال التقى جمهور الملتقى مع نخبة من كبار الشعراء ، محمد شنوف من مكناس وصالح لبريني من لفقيه بنصالح والطاهر لكنيزي من سيدي بنور وإسماعيل زويريق واشهيبة فاطمة الزهراء ولالة مالكة العلوي ومولاي الحسن حيضرة وفيصل أبو طفيل من مراكش ومحمد حبيب العسالي من اليوسفية .
كما قدم الموسيقار المبدع الأستاذ عبدالحق وردي رفقة مجموعته الفنية كورال المسفيويات نخبة من أجمل تجاربه الموسيقية. دون نسيان العروض المتألقة لفرقة التقيتيقات المراكشية.

وتوج الحفل البديع بتكريم الفنان والباحث الأستاذ عبد اللطيف آيت بن عبدالله بتقديم قلادة الاستحقاق الأولى لمركز عناية ولوحة بورتريه من إنجاز الفنان التشكيلي الملهم الأستاذ رشيد زيزي.
ومنح مركز عناية سبع شهادات عضوية شرفية لكل من : لحسن كوجوض وخالد جابري وعدنان عبدالقادر وعزيز آيت فاسوخ وخالد آيت بن عبدالله وأحمد المصواب.

اظهر المزيد

مواضيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: