آراءفي الواجهة

كمال أهريوش: الحركات الاجتماعية وضرورة الإصلاح السياسي

كمال أهريوش: الحركات الاجتماعية وضرورة الإصلاح السياسي

الإعلامي – كتاب وآراء

  كمال أهريوش

من منطلق ان الحركات الاجتماعية هي أساس الإصلاح والتحول السياسي داخل كل بلد، فقد ظهر جليا ببأن هذه الحركات، سجلت وبشكل كبير قدرتها على التغيير وخلق علاقات جديدة بين السلطة القائمة ومجتمع التغيير نحو إفراز فضاءات جديدة للتعبير الحي عن الحقوق الأساسية للمجتمع، والقدرة على التفاعل بشكل فعال في كل القضايا التي تهم الدولة والقرار السياسي. وهي بذلك تكون إضافة أساسية في حقل السوسيولوجية السياسية التي تسعى الى تفكيك العلاقة بين المجتمع والسلطة القائمة بكل بلد، مما دفع عدد من الباحثين في المجال الى تحليل هذه الحركات الاجتماعية وربطها بالصراعات الرمزية اللا مرئية داخل المجتمع، في علاقته بالدولة، ورصد كل التغيرات والتأثيرات التي تحدثها هذه الحركات في ثقافة المجتمع.

هذه الحركات تسعى كذلك الى إحداث إصلاح سياسي داخل بنية الدولة التقليدية التي غالبا ما تتعامل معها بالقوة المضادة والقمع الفوري، وهذا يعد بالأساس واقعا لانعدام الديمقراطية وحقوق الانسان في البلد الذي يحتوي هذه الحركات، لكن هذا الإصلاح السياسي يتطلب وجود بيئة اجتماعية صالحة لتبني إصلاحات جذرية داخل الدولة، إذ انه في ظل ارتفاع نسبة الامية مثلا لا يعكس الوعي السياسي لهذا المجتمع الذي يطالب بالإصلاح السياسي او في ظل تنامي الجريمة او قلة الوعي الثقافي بالبلد او ضعف المقروئية وغيرها من العوامل التي يبنى على أساسها الإصلاح الحقيقي المعبر عن إرادة جماعية.

وبالحديث عن وضعية الصحافة والاعلام داخل البلدان العربية التي تعيش احتكارا رسميا للمؤسسات الإعلامية من طرف الأنظمة السياسية، كان من العوامل الأساسية لانطلاق مثل هذه الحركات الاجتماعية التي غالبا ما تكون مؤطرة سياسيا من قبل جهات خفية تجعل من تلك الصراعات الرمزية والمجردة واقعا ملموسا لخدمة اجندات سياسية ضد الحكومات القائمة، مما دفع القيادات الأساسية لهذه الحركات او المواطنين بصفة عامة الى خلق فضاءات جديدة للتعبير السياسي عن المطالب الأساسية التي تحسن من الوضعية الاجتماعية والحقوقية داخل كل بلد. وقد كان من بين هذه الفضاءات ظهور شبكة جديدة للاتصالات لا محدودة مع ضمان قدر كبير من الحرية في التعبير وتقديم الآراء السياسية حول كل القضايا على شبكة الفايسبوك وتويتر التي تعتبر فاعلا جديدا في الساحة السياسية بين الافراد ومؤثرا فعليا في الواقع السياسي والاجتماعي.

ولعل التجسيد الحقيقي لهذه الحركات الاجتماعية كان بمسمى ثورات الربيع العربي الذي عاشت على إثره عدد من الدول العربية التي تمكنت من زعزعة الأنظمة السياسية بهدف الإصلاح السياسي والدستوري، وخير مثال على ذلك ما عاشته دول المغرب العربي وقد انطلقت شرارتها بتونس ثم ليبيا ثم المغرب وغيرها من الدول العربية.
كما إن التسليم بالدور الفاعل للحركات الاجتماعية في خلق خطوط جديدة للتحول الديمقراطي وفضاءات جديدة للتعبير بكل حرية بين الدولة والمجتمع المدني، يدفعنا الى ترسيخ قيم جديدة مبنية على التواصل لا مشروط والدائم بين الدولة ومواطنيها بشكل مباشر، على اعتبار ان مثل هذه الحركات قادرة على إحداث تغيير في الممارسة السياسية للدولة، وذلك من خلال ملأ الفراغ الذي تركته الدولة بينها وبين المجتمع المدني، وقد نجحت بعض الدول في الخروج من عاصفة الثورات العربية بتقديم تنازلات سياسية ودستورية لصالح المؤسسات المتفرعة عن الدولة والنابعة من إرادة الشعب، حيث نذكر في هذا الصدد تجربة المملكة المغربية في هذا الإطار، حيث تمكن الإسلاميون من امتصاص الضغط المجتمعي الذي كان سيدخل الدولة في متاهات وصعوبات لا حسرة لها، وبهذا أعلن العاهل المغربي الملك محمد السادس على إعلان لجنة لمراجعة دستور 1996 وإقرار انتخابات قبل أوانها تماشيا مع رغبة الشعب المغربي في خلق قنوات جديدة للتعبير الفعلي على مطالبها المؤطرة حول الإصلاحات السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

لا شك في ان الحركات الاجتماعية بالدول العربية أسهمت في تطوير الممارسة السياسية وتدعيم البنية السوسيولوجية داخل هذه البلدان التي تسير في طريق النمو، وخلق قنوات جديدة للتواصل بين الدولة والمجتمع واستغلال التطور التكنلوجي الحاصل والمساهمة الالكترونية في هذا المجال بعد التسليم بقوة وسائل الاعلام في التحكم في منسوب الممارسة السياسية داخل الدولة وفي تشكيل الرأي العام والمساهمة في اتخاد القرار السياسي. هذا ما أدى بهذه الحركات الاجتماعية الى العمل على تنشيط الإنتاج الثقافي المرتبط بخلق قيم جديدة تتحدى الشخصية التسلطية، وتفرض على الدولة القيام بإصلاحات دستورية وسياسية والعمل على تبني كل القوى السياسية للمشروع الديمقراطي كخيار استراتيجي نابع من الإرادة السياسية والمجتمعية لهذه البلدان.

الوسوم
اظهر المزيد

مواضيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: