خارج الحدودفي الواجهة

رحيل المستشارة أنجيلا ميركل

رحيل المستشارة أنجيلا ميركل

خارج الحدود

أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، بداية الأسبوع، أنها سوف تتخلى عن رئاسة حزبها الديمقراطي المسيحي، ميركل الفيزيائية التي تعتبر المرأة السياسية القوية لأوربا، وعلى عكس عاداتها، وصلت في وقت متأخر إلى القاعة الكبرى “كونراد-أديناور” يوم الاثنين 29 أكتوبر في برلين، حيث اضطر الصحفيون انتظارها لوقت لم يعهدوه مع المستشارة عند عقدها للمؤتمر الصحفي.

فقد تم الكشف عن محتوى خطابها في الصحافة قبل ساعات قليلة، بعد كارثة خسارة حزبها الانتخابية في ولاية هسن ليوم الأحد، تخلت على إثره عن فكرة الترشح لمنصب رئيس الاتحاد الديمقراطي المسيحي (CDU)، الذي تولت منصبها فيه منذ عام 2000.

وأعلنت ميركل إنهاء فترة عملها كمستشارة، والتي شغلتها لمدة ثلاثة عشر عاماً، بحيث ستغادر السياسة بعد انتهاء مدتها المتبقية والمحددة للانتخابات بعد ثلاث سنوات.

المستشارة الألمانية انجيلا ميركل

ويظل الترقب سيد الموقف، بحيث ستأخذ أنجيلا ميركل وقتها، على الرغم من العلاقة والارتباط التاريخي داخل مؤتمر الاتحاد الديمقراطي المسيحي، الذي تحتل فيه منصبها منذ ثمانية عشر عامًا.. إلا أنه على ما يبدو، قد حان وقت الرحيل.

بهدوء، مع بداية اللقاء الصحفي، فتحت ميركل الكتيّب الذي يحتوي على كلامها، وذكرت الأحداث التي قادتها إلى اتخاذ قرارها، وكأنها مسلمات منطقية تقود إلى نتيجة لا جدال فيها.. الإعلان عن رحيلها.

أنجيلا ميركل، الدكتورة في الفيزياء المستشارة، لم تترك مجالاً للارتجال.
وتابعت قائلة: “لا يمكن أن تكون نتائج الاتحاد الديمقراطي المسيحي في الانتخابات الإقليمية في هيسن أكثر مخيبة للآمال”. لا شك في أن أصدقاءنا كانوا سيحصلون على نتائج أفضل هناك، إذا لم يواجهوا التأثير السياسي السلبي للتحالف على المستوى الفيدرالي. ”

لقد واجهت أنجيلا ميركل الأزمات التي تخللتها الحياة السياسية الألمانية منذ الانتخابات التشريعية في سبتمبر 2017،صعوبات تمثلت في تشكيل الحكومة مع الحزب الاجتماعي الديمقراطي، والنزاعات بين حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي وحليفه البافاري الاتحاد المسيحي، حيث وصلت المسيرة السياسية للمستشارة إلى النهاية التي أعلنت عنها.

انجيلا ميركل، كانت عالمة أبحاث سابقة تحمل شهادة دكتوراه في الكيمياء الفيزيائية، ثم دخلت ميركل السياسة في أعقاب ثورات 1989، وخدمت لفترة وجيزة كنائبة للمتحدث باسم أول حكومة منتخبة ديمقراطيا في ألمانيا الشرقية.

 

الوسوم
اظهر المزيد

حسن اليوسفي

إعلامي باحث في الإعلام والاتصال، صحافي، مدير نشر الصحيفة الإلكترونية "الإعلامي".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق