المجتمعيالوطنيفي الواجهة

حزب الاستقلال يهاجم قرار “الساعة” ويدعو الحكومة إلى التراجع عنها

اعتبر القرار "متسرعا ومرتبكا وغير مدروس"

حزب الاستقلال يهاجم قرار “الساعة” ويدعو الحكومة إلى التراجع عنها

الوطني المجتمعي

عبد الرحيم نفتاح

طالبت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال الحكومة بالتراجع عن قرار إضافة الساعة الصيفية  طيلة السنة، واعتبرته قرارا “متسرعا ومرتبكا وغير مدروس، بالنظر إلى تداعياته السلبية ومخاطره المحتملة على مستوى التعليم والأمن والقطاعات الإنتاجية وخدمات المرفق العمومي”.

ودعا الحزب رئاسة الحكومة إلى مباشرة “حوار حقيقي مع الفاعلين الاجتماعيين والاقتصاديين والمجتمع المدني المعني وتوسيع النقاش العمومي إلى مختلف أطياف المجتمع، للتداول في قرار الساعة القانونية للمملكة قبل عرضه على المسلسل التشريعي”، وإسناد النقاش العمومي والتداول التشريعي في هذا الموضوع ب”دراسة رصينة وذات قيمة علمية وتحليلية عالية،  وذلك وفق شروط مرجعية واضحة ومحددة، بما في ذلك الاعتماد على القاعدة الإحصائية الرسمية في اختيار العينة التي ستشملها الدراسة، وإدراج  مؤشرات رضا المواطن والمقاولة في بلورة مخرجاتها وتوصياتها والسناريوهات التي تقترحها”.

كما اقترح إطلاق نقاش عمومي بشأن وضع مدونة للحريات العامة يتم من خلالها “تحيين وملاءمة الإطار القانوني الحالي مع المنظومة الحقوقية والمواطناتية لدستور 2011، لا سيما فيما يتعلق بحرية التعبير والتجمعات العمومية وحرية التظاهر السلمي وتأسيس الجمعيات، ومواكبة التحديات الناتجة عن التحولات المتسارعة التي افرزتها ثورة تكنولوجيا الاعلام والاتصال وما احدثته من تغييرات عميقة في المجتمع وفي وسائطه التواصلية والاجتماعية والسياسية”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مواضيع

إغلاق