أخبار وطنيةفي الواجهة

تضامن نقابي مع طلبة الطب

طالبت الجامعة الوطنية للتعليم – التوجه الديمقراطي الدولة بـ”إلغاء المرسوم الوزاري المنظم للتداريب الاستشفائية بالسنة السابعة للطب وتوفير ظروف التكوين والأمن والسلامة بالمستشفيات الجهوية، وضمان شروط صحية للتكوين لطلبة كليات طب الأسنان”.

وعبّر هذا الإطار النقابي في بلاغ أصدره اليوم الثلاثاء 14 ماي عن  تضامنه مع طلبة الكليات العمومية للطب والصيدلة وطب الأسنان مؤكدا دعمه لـ”نضالاتهم لصالح الجامعة العمومية ودفاعا على استمرار المستشفيات الجامعية العمومية وذات جودة ورفضا لخوصصة التكوين الطبي العالي”.

وندّد باستغلال المستشفى الجامعي العمومي أو الكلية العمومية من طرف الخواص و”يرفض المراسيم والقرارات المتعارضة مع مبادئ الاستحقاق وتكافؤ الفرص، في ظل واقع النقص الحاد في المكونين والمعدات والتجهيزات المتصلة بواقع قطاع الصحة عموما وأرضيات التداريب الاستشفائية على وجه التحديد فضلا عن نقص حتى في قاعات الدروس التطبيقية”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: