إطلالة ثقافيةفي الواجهة

انطلاق فعاليات وجدة عاصمة للثقافة العربية لسنة 2018


انطلاق فعاليات وجدة عاصمة للثقافة العربية لسنة 2018

الإعلامي – الثقافي

افتتحت الجمعة 13 أبريل الجاري بمدينة وجدة، عاصمة الشرق المغربي، فعاليات الإعلان الرسمي عن “وجدة عاصمة الثقافة العربية لسنة 2018″، بحيث ستكون مدينة وجدة، كما أكد على ذلك محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال، خلال الكلمة التي ألقاها بالمناسبة، ستكون طيلة سنة كاملة، منصة للإشعاع الثقافي العربي، وفضاء للتفاعل المثمر بين الأشقاء في إطار تواصل حلقات العمل العربي المشترك.

وقال وزير الثقافة والاتصال، إن هذا الهدف الوحدوي والتنموي المنشود، لابد أن يستحضر الموقع المستنير للثقافة كجسر سلس وأكثر أمانا للتفاعل بين الشعوب من جهة، وكعنصر أساسي من عناصر التنمية الرامية إلى توفير شروط الاستدامة والشمول من جهة ثانية.

كما أكد محمد الأعرج أن التجربية المغربية الرائدة في تدبير التنوع الثقافي، استحضرت هذه المعطيات الأساسية، في ضوء ترسيخ دستور المملكة لتنوع روافد الهوية الوطنية الموحدة، وتبويئه للحقوق الثقافية ولآليات الديموقراطية التشاركية ولقيم الانفتاح على ثقافات العالم، مكانة متميزة.

كما أكد وزير الثقافة والاتصال، في حفل الإعلان عن افتتاح فعاليات وجدة عاصمة للثقافة العربية لسنة 2018، أن جهود المملكة المغربية في جعل الشأن الثقافي رافعة للتنمية البشرية والانسجام الاجتماعي، تسير بالموازاة مع جهودها في خدمة العمل العربي المشترك والقضايا المصيرية للأمة، وعلى رأسها القضية الفلسطينية.

لقد استحضر أعضاء اللجنة الدائمة للثقافة العربية مشكورين، هذا الرصيد،عند اعتمادهم بالإجماع،مدينة وجدة عاصمة للثقافة العربية لسنة 2018، مؤكدين على ثقتهم في تحول حاضرة شرق المملكةعلى امتداد سنة كاملة إلى قبلة للثقافة العربية، بما يضمن لها إشعاعا دوليا يليق بمكانتها الحضارية.

واعتبر محمد الأعرج، أن تتويج مدينة وجدة عاصمة للثقافة العربية لسنة 2018، هو كذلك وقفة عرفان لأبناء وبنات جهة شرق المملكة الذي دأبوا على الانخراط في المشاريع التنموية لبلادهم عامة، وفي مشاريع التنمية الثقافية، على وجه الخصوص، والتي أسفرت عن تحقيق مكتسبات ملموسة في التجهيز والفعل الثقافي، لا تقل عن مكتسبات الجهات الكبرى على الصعيد الوطني.

 

 

اظهر المزيد

مواضيع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: