إطلالة ثقافيةفي الواجهة

المغربي ياسين لشهب يتوّج بلقب “منشد الشارقة” بدورته العاشرة

المغربي ياسين لشهب يتوّج بلقب “منشد الشارقة” بدورته العاشرة

الأردني صالح الخلايلة ثانياً، والمصري يوسف محمود ثالثاً

155 دولة صوتت للمشاركين

 

الإعلامي – الثقافي والفني

 الشبكة الوطنية للاتصال والعلاقات العامة – NNC

 انتزع المنشد المغربي ياسين لشهب، لقب برنامج “منشد الشارقة” في دورته العاشرة، والذي تنظمه مؤسسة الشارقة للإعلام، وذلك بعد اختتام المنافسات النهائية بين ستّة مشاركين من عدة دول عربية، جمعت بينهم موهبة كبيرة في مجال الإنشاد، وقدموا أجمل إبداعاتهم في مسرح المجاز بالشارقة، مساء أمس (الجمعة).

وتوَّج الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس مجلس الشارقة للإعلام، المنشد المغربي باللقب الأغلى، بعد أداء قوّي قدّمه على مدار حلقات الموسم العاشر من البرنامج، بينما حلّ في المركز الثاني المنشد الأردني صالح الخلايلة، فيما حلّ ثالثاً المنشد المصري يوسف محمود.

 

وقال المنشد المغربي ياسين لشهب: “فتح لي منشد الشارقة طريق الحلم على أوسع أبوابه، وفوزي بهذا اللقب الغالي أعتبره إنجازاً كبيراً وشرفاً عالياً أهديه إلى بلادي المغرب وإلى مقام صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وإلى أهلي، كما أنتهز هذه الفرصة لأتقدم بالشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، على كل ما يبذله من جهد ورعاية للفن والإبداع الأمر الذي أوصل إمارة الشارقة إلى مكانة تحتذى عربياً وعالمياً”.

وتابع لشهب: “قادت مؤسسة الشارقة للإعلام من خلال برنامج منشد الشارقة وخلال عقد من الزمن الجهود الملحوظة للاعتناء بالفنون النبيلة والموهوبين على صعيد الإنشاد، ما جعل منها ومن قناة الشارقة الفضائية واحدة من المنابر الإعلامية المهمة على هذا الصعيد، وما نشهده اليوم هو ثمرة الجهود التي بذلتها على مدى أعوام طويلة، وأشكر جميع القائمين على هذا البرنامج الذي يعتبر قِبلة مهمة للمبدعين والموهوبين في المجال، وأتمنى كل التوفيق لزملائي في مسيرتهم المستقبلية”.

 

وإلى جانب المتوجين بالمراكز الثلاثة الأولى، شهدت السهرة الختامية مشاركة كلّ من المنشدين حامد الحبشي من اليمن، ووليد علاء الدين من لبنان، وعبد الفتاح جحيدر من ليبيا، الذين قدّموا خلال منافسات البرنامج أجمل ما لديهم من إبداعات دلّت على مواهب وطاقات صوتية كبيرة، فكل واحد منهم مثّل بلاده خير تمثيل عبر أداء وحضور لافت لاقى استحساناً وثناءً كبيراً من لجنة التحكيم التي قادها الفنان التونسي الكبير لطفي بوشناق، والمنشدان الإماراتيان أسامة صافي وأحمد بوخاطر.

 

وكانت 155 دولة قد صوتت للمشاركين خلال منافسات الموسم العاشر، بينما وصلت الإحصاءات الخاصة بمشاهدة قناة البرنامج عبر البث الرقمي 763 ألف مشاهدة تصدرتها كل من فرنسا، وهولندا، وفلسطين، وفي ذات السياق بث برنامج “منشد الشارقة” من كل من المغرب، والأردن، ومصر، ولبنان، تجمعات الجماهير المتابعين للسهرة الختامية.

 

واستضافت السهرة الختامية الفنان العالمي ماهر زين، الذي يعتبر أحد أكثر الأصوات الإنشادية شهرة على الصعيدين العربي والعالمي…

ويعتبر “منشد الشارقة” أحد أهم برامج المسابقات الهادفة إلى اكتشاف المواهب الإنشادية في الوطن العربي، حيث وصل هذا العام إلى عقده الأول بعد تخريج عشرات المنشدين الذين أصبحت لهم مكانتهم البارزة في هذا المجال، وبات لهم صيت في أوساط الفن الهادف بمختلف الدول العربية والغربية، حيث شارك في دوراته السابقة متسابقون من فرنسا، وبلجيكا، وإيطاليا، وأندونيسيا، وماليزيا، والبوسنة والهرسك، وتركيا.

 

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: