الثقافيفي الواجهة

الدورة 21 لمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة تكريما للتراث الثقافي الأنغولي

الدورة 21 لمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة تكريما للتراث الثقافي الأنغولي

الثقافي والفني

ما بين 15 و 22 دجنبر 2018، تكريما للتراث الثقافي الأنغولي، يحتفل معرض أركان برسم الدورة 21 لمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة بالطاقة الإبداعية لإفريقيا، ويسلط الضوء على ساحته المعاصرة، ومواهبه وسائر المشاركين في إشعاعه. المعرض أرضية ثقافية مهداة كليا إلى تثمين الإبداع الفني الإفريقي المعاصر، وهو موعد لا محيد عنه بالمغرب، حيث يلتقي الفاعلون في الساحة الفنية الإفريقية مع الجمهور بتلقائية للتبادل والحوار والتقاسم.

وحسب تصريح المنظمين ،يشكل هذا المعرض بانوراما من الإبداع الحديث لفناني إفريقيا والشتات. فهو يعكس فوران دينامية الساحة الفنية للقارة الإفريقية، ويشهد على الامتداد الثقافي الذي تعرفه حاليا إفريقيا قيد التحول الشامل. الدورة 21 تحتفي بفناني أنغولا وسائر البلدان الإفريقية عبر أعمال مبدعيها العارضين.


وترافق مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط بشراكة مع جمعية أركان المحور الفني لمهرجان السينما الإفريقية بخريبكة في دورته الجديدة التي تطالع خريبكة بنسخة جديدة وفريدة من معرض الفن الإفريقي المعاصر، مخلصة للمدينة، وللمهرجانيين وكذا للفنانين من مختلف الأقطار الدولية.

ومن أجل إنشاء مجموعة الأعمال المنفردة التي سيرفع الستار عنها يوم 21 دجنبر 2018 بمناسبة حفل افتتاح معرض أركان للفن المعاصر في إطار مهرجان السينما الإفريقية، تم تنظيم إقامة فنية أولية بشراكة مع مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط في رحاب المحترفات الفنية لأركان طيلة شهر قبل إقامة المعرض. هناك ثلاثة فنانين شباب منحدرون من جهة خريبكة استفادوا من حلقات تأطيرية لعملهم الإبداعي وتبادلات مكثفة مع نظرائهم الفنانين الأنغوليين والفنانين المحترفين الدوليين، أعضاء تجمع أركان.

ويقدم في أعقاب هذه الإقامة الفنية، في معرض أركان للفن المعاصر ما لا يقل عن 35 عملا إبداعيا لفنانين يمثلون 14 بلدا إفريقيا: الجزائر، أنغولا (البلد الضيف الشرفي للدورة 21)، بينين، بوركينافاسو، الكامرون، ساحل العاج، مالي، المغرب، نيجيريا، رواندا، السينغال، السودان، ساوتومي، تونس.

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مواضيع

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: