الثقافي و الفني

ليالي الطرب في ” دار الطرب ” 2

ليالي الطرب في ” دار الطرب ” 2

الإعلامي – الثقافي

عبد الله إمهاه

وفيةً لنهجها، ثابتةً على خطها الأصيل، نظمت “دار الطرب” أمسية فنية جمعت عذب النغم وجميل فن التشكيل.

مساء يوم الثلاثاء 21 نونبر 2017, وفي رحاب الفضاء الجميل لدار الطرب، افتُتِحت الأجواءُ بسماعي “نوأثر” من أداء الفرقة الموسيقية المحلية، متبوعا بأداء كورالي للأغنية المغربية” أسيدي أنا حر “، ثم كلمة ذكرت بالسياق و بالبعد العميق لكل حركات دار الطرب ألقاها السيد فؤاد كسوس رئيس الجمعية المنظمة.

الفنانة الموهوبة إحسان أطربت كعادتها، هذه المرة من خلال “أنساك” الكلثومية، فؤاد كسوس غاص بنا وغنى «رسالة من تحت الماء ” لعبد الحليم حافظ.

أمين مستطيع، الفنان الشاب تغنى ب “الفل والياسمين” لأم كلثوم و “بسيبوني ياناس” لصاحبها محمد درويش.

بعده الوفي لدار الطرب عبد الله البياتي أتحف ب” الحبيب المجهول”، لتأتي الفنانة القديرة عتيقة عمار و تختار من ربيرطوار السيدة أم كلثوم ” إسأل روحك”.

تقدم الفنان محمد بن قانيا وأدى «حبيبي لما عاد” رائعة إسماعيل أحمد، تبعه عبد القادر الشرقاوي وغنى «وحياتك يا حبيبي” للسيد مكاوي لقت تفاعلا طيبا من لدن الحاضرين.

في آخر العنقود لمسة لها خصوصية، أضفاها الفنان الشاب مراد بوريقي من خلال مواويل تلتها أغنية ” خمرة الحب” أسكرت الأرواح وأمتعت.

ولما كان الجديد هو سمة كل سهرة فنية في دار الطرب فقد اقترح المنظمون أن يُغلَّف مضمونُ النغم برداء الفن التشكيلي؛ اُستُدعيت لذلك إبداعات الفنانين التشكييليين شعيب النصايري وخديجة أكناش، فالتأم المسموع بالمرئي في إخراج جميل ….

أختتم الحفل على أمل اللقاء في أمسية أخرى ….

********

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مواضيع

إغلاق