الوطنيفي الواجهة

تلاميذ مغاربة ينالون المراتب الأولى في مسابقة عبقري الذكاء بتركيا

تلاميذ مغاربة ينالون المراتب الأولى في مسابقة عبقري الذكاء بتركيا
يوسف بناصرية

تلاميذ مغاربة ينالون المراتب الأولى في مسابقة عبقري الذكاء بتركيا

إلى جانب مريم أمجون، الفائزة بلقب بطل تحدي القراءة العربي في الإمارات، استطاع سبعة أطفال مغاربة آخرين حصد مراتب مشرفة في مسابقة عبقري الذكاء العقلي للحساب الذهني بإسطنبول، من بينهم ثلاثة أطفال نالوا المراتب الأولى عالميا.

وكشفت اللائحة النهائية في حفل الإعلان عن المتوجين، مطلع الأسبوع الجاري، فوز التليمذة ملاك بلعربي بالرتبة الأولى عالميا في المستوى الأول المكتوب الخاص بالحساب الذهني، وحصول التلميذ آدم الحواص أيضا على الرتبة الأولى بالمستوى الرابع، فيما نالت التلميذة كنزة غونيمي الرتبة الثانية بذات المستوى من المسابقة.

ونال التلاميذ الأربعة الآخرين الكأس الذهبية بمراتب مشرفة أيضا، رغم غياب دعم مالي من الجهات المغربية الرسمية للمشاركة في هذه التظاهرة العلمية، حيث تكلف ذوي التلاميذ الذين مثلوا المغرب بمصاريف التسجيل والتنقل والإقامة خلال المنافسات التي أجريت في تركيا، وفق تصريحات صحفية لمؤطري التلاميذ.

وقال خالد مقس، أحد المؤطرين، إن “أبناء المدرسة العمومية والذين ينحدرون من الصويرة، استطاعوا تشريف المغرب والحصول على اللقب العالمي رغم المنافسة الكبيرة للمشاركين من دول أخرى”، معبراً في نفس الوقت فخره بهذا الاستحقاق العلمي.

كما شدد المؤطر على أن “غياب التحفيز والدعم”، حال دون تحقيق رغبته في مشاركة عدد أكبر من التلاميذ المغاربة في التظاهرة العلمية.

وأقيمت المسابقة العالمية للحساب الذهني في إسطنبول، يومي 27 و28 أكتوبر الجاري، بمشاركة أكثر من 30 دولة من العالم العربي والإسلامي والدول الأوروبية والأمريكية ودول شرق آسيا.

وتهدف المسابقة، التي تنظمها مجموعة عبقري الذكاء الدولية في عشر مستويات، إلى تعليم التلاميذ العمليات الحسابية بطريقة ذهنية وبدون استعمال الورقة والقلم والآلة الحاسبة خلال فترة زمنية محددة، من أجل التشجيع على تنمية قدراتهم الذهنية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مواضيع

إغلاق